View My Stats

هو ايه اللي جري ؟!-٦


هو ايه اللي جري ؟!٦

تتقلب سماح علي فراشها ،نعم الحياة الآن مريحة وسهلة ،تقريبا هي لا تعلم شئ عن بيتها ،هناك مديرة منزل وخدم ،هناك سبل راحة كثيرة وهناك ايضا زوج اهم اولوياته سعادتها وسعادة أبنائها ،انها تتظاهر أنها سعيدة لأنها تري اولادها سعداء ،كل شئ مثالي الا هي ،ربما لو كانت تزوجت خالد قبل محمود لكانت اسعد حالا ،خالد زوج مثالي في توقيت سئ ،قلبها محطم وعقلها به الف سؤال ،تتثاءب وتمسك شعرها تخلله باصابعها لعلها تهدأ ،ولكنها قفزت لتري ما هذا الجرح الموجود في فروة رأسها ،جرح شكله عميق وطويل ،لا تذكر أنها جرحت بهذا الشكل ،دخل عليها خالد يحاول مداعبتها ولكنها أبعدته ولتريه هذا الجرح 

_تعالي نروح المستشفي ونشوفه لو مضايقك ،هو موجود من قبل جوازنا ومش عارف أصله ايه خرج خالد ليتكلم مع جراح ليري هل هو متواجد اليوم ليريه جرح سماح .دقت ابنتها الصغري الباب ودخلت بعد أذنت امها 

_ماما ممكن نروح النادي ؟!

_ممكن مفيش مشكلة

 _مالك يا ماما هو الجرح دا لسه بيوجعك 

_انت تعرفي ايه عن الجرح دا 

_انت كنت نازلة تحت عند تيتة وتقريبا اتزحلقتي ووقعتي تحت السلم وخبطب دماغك و طنط وفاء لحقتك 

_وفاء هي لحقتني وبابا كان فين ؟!

_بابا كان مسافر  في المؤتمر

 _مؤتمر شرم الشيخ اللي كان في يوليو ،انا فاكرة المؤتمر وسفره بس

_ماما ممكن امشي،اسألي نور هي اللي عارفة كل حاجة

 _ماشي مع السلامة جلست سماح لنتذكر ،نعم محمود سافر المؤتمر بعد ما اتخانقوا مع بعض ،كانت تتمني لو تذهب معه هي والاولاد لتكون مصيف لهم ولكنه ذهب لوحده ،تتذكر أنها كانت نازلة لحماتها ولكن هناك شئ ما حدث ،زعظ منذ تلك اللحظة هي لا تتذكر شئ،المفروض أنهم انطلقوا بعد ذلك بشهرين.دخلت سماح الي غرفة ابنتها الكبري وجلست بجانبها علي السرير 

_بتعملي ايه ؟!_

بخلص شوية شغل علي النت خير يا ماما فيه ايه ؟!

_باين عليا اني عايزة أسأل _ايوة 

_ممكن تقولي ليا عن الجرح دا وايه اللي حصل 

_بابا سافر وانتي نزلتي لتيتة وبعدين انا كنت نازلة علشان اشتري حاجة حلوة لقيتك تحت السلم وبتنزفي صرخت جامد لما شفتك كدا ، جات طنط سامية وحاولت كتير توقف النزيف ،وبعدين خرجت تيته والست اللي اسمها وفاء من شقة تيته ومش عارفة حسيت انها بنحاول تلخبط طنط سامية ،بس طنط سامية كانت كلمت المستشفي وجيه دكتور مش فاكرة هو مين بس اخدوكي علي المستشفي

 _طيب بابا عمل ايه لما عرف ؟!

_بابا معرفش ،تيتة قالت بلاش نقوله  ونزعجه في المؤتمر 

_ممكن افهم بدوري علي الجرح دا ليه ؟!ماما انت بتفكري بايه؟!مفيش بس اول مرة اشوفه وحبيت افهم_دكتور رفعت ممكن ادخل ؟!

_طبعا اكيد المستشفي ملك يمينك وانا طوع امرك ضحكت سماح ،تعرف رفعت يحاول أن يخفف توترها

 _انا لقيت الجرح دا ،ممكن تشوفه تفحص رفعت الجرح :الجرح دا عميق حصل امتي _تقريبا في شهر يوليو ٢٠١٥وبعده انا نسيت كل حاجة

 _ازاي 

_شوف انا فاكرة كل حاجة قبل الجرح دا ،بعده انا صحيت لقيت نفسي في ٢٠٢٠

_ممكن يكون سبب لك فقدان ذاكرة 

_مش عارفة تفتكر ممكن

 _ممكن ليه لا 

_طيب ممكن يكون سبب حالة الجنون اللي حصلت بعده 

_تعالي نعمل شوية أشعة وتحاليل ونشوف كدا 

_ماشي

 محمود يجلس مع وفاء في حالة انسجام تام ،وفاءسعيدة جدا من الواضح أن نحمده عملت شغل جامد اوي ،اخيرا حصلت علي ما أرادت ،محمود حب عمرها العديد من الرجال دخلوا حياتها ،تلاعبوا بها وتلاعبت بهم ،فقرها مع جمالها جعلها تستخدم جسدها كوسيلة للحصول علي احتياجاتها كلهم احتقرتهم واحتقرت نفسها لموافقتها علي اقترابهم منها ،ولكن محمود حب العمر ،لقد دخلت الطب من أجله هو فقط ،لم تتقرب الي سماح الا لتبعدها عنه ولكنها لم تفلح الا الان ما اجمل الحب محمود يداعب وفاء وفي نفسه يهمس :هانت هانت اوي يا وفاء

يتبع ...............

دكتورة جيهان محمد 

 #هو ايه اللي جري ؟!

#جيهان محمد

Comments
* The email will not be published on the website.