هو ايه اللي جري ؟! - 12


هو ايه اللي جري ؟! ........   12

لم تكن تتخيل سماح أن النهاية تأتي سريعا ،كانت في مخيلتها قد أعدت الكثير من المواجهات بينها وبين محمود ،لحظات مواجهة تعرفه كم كانت تحبه او الادق كم كانت واهمة أنها تحبه وكم عانت من أجله وكم احتقرته ،ولكن القدر لم يمهلها،حاول التقرب منها فهربت الي احضان خالد ربما كانت تعاقبه وربما كانت خائفة من مواجهته ،لا تعرف كيف ستكون نهاية المواجهة أنها ستفرغ فيها غصب أكثر من عشرين عاما ربما ستكون كارثية وربما ستضعف ،ربما وربما هي لن تعرف ابدا كيف ستكون ولن تعرفه قدرها ،حتي رسائله لم تفتحها ،الان بعد موته هل تستطيع فتحها ،فتحت اول رسالة كانت سامحيني احبك ،اخر رسالة كانت اسف حبيبتي على كل لحظة عشتها في الم بسببي ،الان أدركت انك كنت تستحقين من هو افضل مني ،كنت انت بوصلتي التي توجهني للحق فلما اضعتك،ضعت ،كنت أتمني أن يكون لدي وقت لاعوضك ،رمت سماح الموبيل من يديها، الان فقط   علم قدري ،علم أنه احبني بحق وماذا ساستفيد من علمه هذا ؟!ضاع عمري وانا انتظره ،هل حقا يستطيع بكلمة اسف يمحي كل هذا الالم الذي أشعر به ،تلك الرسالة تؤلمني أكثر واكثر ،لماذ نفهم بعد فوات الاوان ،للحظة تراءت لها صورة خالد وهو يقرأ نفس الرسالة منها بعد فوات الاوان ، تري هل تبادلت الأدوار مع خالد ،كان محمود يأخذ مني الحب والحنان والتضحية ،امتص رحيق شبابي ومجهودي ،هل انا الان افعل هذا مع خالد ؟!خالد يبذل كل المجهود ليحصل فقط علي نظرة حب مني وكثير اضن بها عليه ،هل يوما سأكتب انا تلك الرسالة له ؟!لماذا لا أشعر بتلك النعمة التي بيدي ؟ربما اكون تعودت علي استغلالي ،تعودت أن أعطي حتي أصبحت ارض بور لا يزرع فيها ارض مالحة تدمر من يحاول مساعدتها،لو زهق خالد وابتعد لن استطيع أن الومه ،ربما  يكون خالد غلط في حقي وربما يكون بدون قصد ،عذره أنه احبني ،غلط ومن منا لا يغلط،من منا لم تأتي عليه لحظة ضعف ،اىم تكن لحظة الترابي من رفعت لحظة ضعف ،اىم تكن غلطة ؟!،

الان احتاج أن أعطي لنفسي وخالد فرصة لنكمل حياتنا معا ومع الاولاد ،احتاج أن تفتح قلبي وعقلي واتقبل محاولاته وإصراره علي العيش معي بشئ من الامتنان والتقدير ،هو زوجي ويستحق فرصة ونشوف ايه اللي هيحري معنا ،اذا ام نستطيع ،فلن الومه أو الوم نفسي سانسحب بهدوء وأبدأ من جديد نحن نعيش مرة واحدة فعلي الاقل نكون شجعان لنعيشها كما يجب .خرجت سماح واعدت لهم الافطار وجلست  لتأكل مع أفراد أسرتها ، التف الجميع حولها وبدأت هي توزع اهتمامها علي الجميع هذا كلمة وتلك ابتسامة ونظرة حب لزوجها .

تمت بحمد الله

دكتورة جيهان محمد 

الصفحة الرسمية حكايا جيهان

#هو ايه اللي جري ؟!

#جيهان محمد

Comments
* The email will not be published on the website.