المحلل -18



المحلل ........18

ذهبت هنا إلي الحاجة لتشتكي لها غياب عصام واهماله لها لايام .

_هنا تعرفي تشوفي اللاب توب دا  فيه ايه ؟!

أمسكت هنا وانشغلت باللاب توب ،تركتها الحاجة تعبث به الي أن اصلحته وإعادته كما كان ._خلصته يا طنط ،هو اللاب دا بتاعك يا طنط 

_دا مش بتاعي ،دا بتاعي د مروة جارتنا وكمان هي عايزة حاجة كمان شوفي رسالة الماجستير بتاعتها وراجعيها لو تعرفي واعملي الحاجات المطلوبة في الورقة ،تعرفي .

_طبعا اعرف دي حاجات سهلة بالنسبة ليا اوي .

_خلاص خلصيها وانت معاكي تليفونها اول ما يخلص الشغل كلميها.اخذت هنا اللاب والأوراق وذهبت الي شقتها ،جلست لم تدري كم الوقت حتي أنهت هنا ما طلب منها وطلبت مروة علي الفور لتعطيها ما فعلته .

_برافوا عليك ،تسلم ايديك انت انقذتيني .اتفضلي  حسابك .

_احنا أصحاب مفيش بنا الكلام دا .

_لا يا ستي الشغل شغل وكفاية انك خلصتي الشغل في وقت قياسي ،انا هنزل دلوقتي و هبعت لك باقي الشغل علشان تكمليه موافقة ،بس بسرعة والدقة دي يا هنا .اخذت هنا  الفلوس وهي في منتهي السعادة وذهبت للحاجة .

_اول مرة اخد اجر عن شغلي اول فلوس ملكي انا ،دي بتاعتي انا مش عارفة اعمل بها ايه اشتري فستان وشنطة ،لا انا هجيب حاجات كتير اوي يا طنط بس الفلوس مش هتكفي بس انا فرحانة اوي ،لا انا هتحفظ بيهم .

_انزلي يا بنتي واشتري كل اللي نفسك فيه ،انا عملت لك دعاية في العمارة كلها واي حد عايز حاجة في النت او شغل الكمبيوتر والموبيلات هيجيلك وانت تعمليها ماشي .

_ماشي يا احلي طنط .نزلت هنا لتبحث عن شئ تشتريه منذ زمن طويل لم تشتري شئ علي ذوقها ،دخلت أكثر من محل ،لكنها حائرة حقا لم تحدد طلبها بعد .

_عمتو هنا.نظرت هنا ورائها لتجد ابنة أخيها أمامها ،نظرت لها وبدأ الضيق يتسرب بداخلها هي لم تنسي ما فعلوه بها ابدا .

_ازيك يا خلود ،جاية تشتري لوحدك .

_اشتري ايه ؟!من هنا صلي علي النبي يا عمتو ،لا طبعا أنا بشتغل هنا .

_تشتغلي ليه ؟!

_ليه ؟!سؤال غريب بس مش هقدر اجاوب دلوقتي .ابتسمت خلود لهنا وهي تري المديرة تقترب منها وامسكت بالفستان :عندنا منه يا هانم الوان كتير وفيه موديلات  لسه جديدة هتعحب حضرتك اوي .نظرت هنا فوجدتها  قريبة تتابع حديثهم فجارت ابنة أخيها واشترت فستان وخرجت من المحل لكن نظرات خلود  التي فيها سخرية وعتاب أو اتهام لا تدري اغضبتها جدا لدرجة جعلتها تنتظرها لتنهي عملها .

_خلود استني محتاجة اتكلم معاكي ،ممكن

 _بصراحة هو صعب بالنسبة ليا اوي انا واحدة بشتغل من تسعة الصبح واقفة علي رجلي ولسه مواصلات وقرف علشان ارجع البيت فاسفة يا عمتي العزيزة .

_ممكن اعزمك علي العشاء ولو اتاخرتي ،تعالي عندي نامي عندي وكدا اقرب لشغلك وتترحمي من المواصلات .

_اكلم بابا ولو وافق مفيش مشكلة .كلمت والدها الذي استغرب الأمر لكنه وافق بعد أن عرف عدم وجود عصام .رجعت هنا مع خلود إلي البيت وحضروا معا العشاء وجلسوا ،خلود اكلت بسرعة ،كان من الواضح أنها جعانة جدا ,وما أنهت اكلها حتي جلست علي السرير تتمني النوم لكن هنا لم تعطها الفرصة ،عملت نسكافيه وجلست بجانبها .

_ممكن نعقد نتكلم شوية .

_ماشي عايزة ايه يا عمتي العزيزة ؟!

_عايزة اعرف ايه يخليكي تشتغلي وانت لسه في الجامعة ،انت محتاجة شغل ؟!

_عمتي العزيزة مش عايزة اصدمك واقولك اني بشتغل وانا في تالتة اعدادي وكذلك كل اخواتي.

_ياااه  أبوكي ماكنش  قاسي عليا لوحدي لا عليكم كمان .

_ابويا قاسي عليكي انت بتتكلمي بجدا ،ممكن اعرف ابويا كان قاسي عليك ازاي .

_بلاش نتكلم في الماضي ،مش عايزة افتكر هو وماماتك عاملوني ازاي لما سكنت عندكم بعد وفاة جدك .،منهم لله 

_عنجد عاملوك ازاي ؟! اكلوكي من اكلنا  ولبسوكي لبسنا ،ونمت علي فرشتنا زيك زينا ،تعرفي يا عمتو بابا كان بيقول عليكي انك أنانية ومش بتشوفي غير نفسك وبس ،ماما دائما كانت تدافع عنك وتقول معلش عيلة صغيرة ومتعرفيش حاجة بكرة تتعلم بس واضح أن بابا صح .

_امك اللي خلتني اشتغل زي الشغالة كل يوم .

_امي شغلتك زي ما كانت بتشغلنا كلنا في البيت ،علشان الست دي بتقوم من الفجر تعمل الاكل وتجري علي شغلها وتطلع منه تلف علي بيوت الطلاب علشان تدي دروس خصوصية وترجع البيت هلكانة علشان تذاكر لنا وتجهز شغل بكرة وتستني ابويا اللي برضة بيشتغل في تلت شغلنات ليرجع تأكله قبل ما ينام ،لانها لو نامت قبله هينام من غير حتي ما يغير هدومه من كتر التعب ،فين ظلمهم ليكي دا 

_ظلموني أما جوزنوني محمود .

_عارفة يا عمتو ،انا لو د محمود طلب يتجوزني دلوقتي والله لاطير من الفرح وهوافق علي طول .

_انت مجنونة ؟!

_لا  يا عمتو واقعية ،انزلي من برجك العاجي وشوفي حالتنا عاملة ازاي ؟!عارفة يا عمتو انا عمري ما لبست حاجة جديدة ،كل لبسي من اختي وبنات اعمامي وحتي منك انت ،ايوة لبسك القديم وصل ليا وبنت عمي هتأخده بعد مني وهتفرح به وتحمد ربنا أن فيه حاجة تسترنا ،مشكلتك  يا عمتو أن جدو وتيتة كانوا بيدلعوكي اوي ،مشفتيش تعب اللي حواليك ،كنت بتزعلي أنك  ساعات  تغسلي المواعين بس مأخديش بالك أني  وانا لسه في ابتدائي كنت بغسل زي زيك ،زعلتي أن اخواتك باعوا البيت ،ومفكرتيش انه غصب عنهم علشان يسددوا ديون جدي ،تخيلتي أنهم سرقوكي  والحقيقة انك انت الوحيدة اللي اخدت فلوس وازيد من حقك كمان ،كل اللي فضل من بعد الديون كان لك لوحدك .

_بابا كان مديون ؟!وامك وزوجات اعمامك دول قعدوا يعدوا الشوك والملاعق قبل ما امي يدفنوها .

_ايوة والفوط والملايات وكل حاجة في البيت جدي كان حاسس أنه هيموت ووصاهم أنهم يسددوا دينه وديون جدتي الله يرحمهم جميعا ،جدتي كانت بتستلف علشان تكمل فلوس دروسك وتنفذ كل طلباتك حتي أنها بطلت تشتري الدواء لها علشان توفر الفلوس لك .

_مش ممكن ،ودهب امي ؟!

_الدهب اتباع لما كان جدي بيعمل العملية الأخيرة .

_ازاي انتي تعرفي كل دا وانا لا ؟!دانتي أيامها يا دوب كنت في ابتدائي .

_علشان انا كنت عائشة في وسطهم وحضرتك كنت عايشة في برجك العاجي ،بابا حاول معاكي انك تدخلي كلية تانية غير هندسة علشان المصاريف لكن انتي صممتي وقبل كل واحد  من اخواتك الشريرين  أنه يقطع من قوت ولاده علشان ينفذوا أمنيتك ،لحد ما خلاص ما وصلوا لحد أنهم مش قادرين ،لكنك مقالوش لك حاجة ،ظهر د محمود واتكفل بأنه يكمل تعليمك ويتحمل كل مصاريف الجواز ،طبعا دا كان عرض بالنسبة لهم هدية من السماء وهم شايفينك مش قادرة تتاقلمي مع عيشتنا ولا هم قادرين ينفذوا طلباتك وكل شوية صريخ واتهامات لهم ،لكن حتي د محمود مقدريتش تعبه معاكي ودائما كنتي بتتعاملي معه بكره شديد مع أنه بيحبك وكان بيعمل لك كل الي بتتمنيه عيشك في البرج العاجي اللي كنت نفسك فيه ،كنت عايزة ايه تاني ؟!

_كنت عايزة الحب ،محمود دا بلطجي كان بيضربني ،بيشتمني ،انت متعرفيش حاجة !

_طبيعي أنه يعمل كدا مع واحدة مقدرتش تعبه معها وكل شوية تكسر الشقة والحاجات الغالية اللي دافع دم قلبه فيها ،مش بتحترمه أمام الناس لا وكمان كل شوية تشتكي بحاجات مينفعش تتقال اصلا  ،غير شتيمتك له بالأب والام ،عايزاه يعمل معاكي ايه ؟!ا

طلعي من نفسك شوية وشوفي الناس اللي حواليك وأحوالهم وقدري ظروفهم ،واحهي نفسك ويطلب تعيشي دور الضحية .نظرت لها هنا وهي تراجع ما حدث ،كانت مصدومة أن كثير مما قالته خلود صحيح ،ربما تكون بالغت في ردود أفعالها ،كانت تري وجعها ،تخليت أن إخوتها داسوا عليها ونست أن الدنيا داست عليهم اولا ولم يكن بيدهم أكثر مما قدموه ،هو قليل بالنسبة لها لكن بالنسبة لهم أكثر من قدرتهم علي العطاء ،عدائية زوجات اخواتها لأنها كانت أنانية لا تري ظروفهم ولا تقدرها ،ممكن الإنسان يكون عايش دور الضحية وهو في الحقيقة هو الظالم ،حقيقة صدمتها ،نظرت لخلود لتكمل حديثها معها ولكنها نامت من كثرة التعب .ظلت هنا تعمل علي اللاب  لتنهي شغل مروة حتي الفجر ،قامت لتحضر الفطار لخلود التي دق منبة تليفونها لتقوم تصلي وتحاول أن تساعدها .

_سيبي كل حاجة انا هعمل كل حاجة ارتاحي انت يا حبيبتي .

_اسفة يا عمتو متعودتش علي كدا ،الاكل اللي يأكلوه  اتنين يعملوه الاتنين ،كفاية انك هتأكليني اكل بأكله كل سنة مرة نظرت لها هنا واكملت معها الشغل وجلستا للإفطار 

_بقولك ايه يا خلود بعد الشغل تعالي باتي هنا ،انا لوحدي .ايه رايك ؟!تفتكري أبوكي و امك  يوافقوا  ؟!

_بالنسبة للحاج والحاجة ماهيصدقوا يوفروا مكان لباقي القبيلة واهو يوفروا كمان اكلي أما بالنسبة ليا فرصة عظيمة اترحم من عذاب المواصلات ،بس انا كنت متخيلة انك زعلتي من كلامي امبارح وماهتصدقكي تطرديني ومش هشوف وشك تاني بعد الدبش اللي قلته لك امبارح ،انا اسفة .

_لا يا خلود انا اللي اسفة ،اسفة اني كنت عامية عن كل حاجة حواليا ،عارفة يا خلود لو حد كان فهمني  زمان كانت حاجات كتير اتغيرت .

_عمتو انت كنت مغمية عنيك ورافضة تشوفي اي حاجة صح ،لما كنت معنا في البيت كنت عايشة دور سندريلا ومحدش عارف يكلمك ،فاكرة لما اختي اخدت البلوزة بتاعتك علشان تروح الشغل علشان بلوزتها كانت مقطوعة انتي قومتي الدنيا وفضلت تصرخي وتشتميها لحد ما قلعتها وراحت استلفت بلوزة جارتنا ،يومها قعدنا نعيط كتير .

_معقولةمش فاكرة ،لا اه حصل ،بس انا كنت فاكرة أنها معقولة انا كنت عمتو الشريرة مش كدا !رفعت خلود يديها :بصراحة اه ،ماما كانت بتخاف منك ،كانت بتعين اللحمة بتاعتها علشان تديها لك علشان متصوتيش وتفضحينا  ادام الجيران ويعرفوا أننا بنأكل اللحمة كل فين وفين وبابا كمان واختي ،اصلها كانت شايفكي مدلعة اوي وشريرة حتي أننا فكرنا في يوم أننا نقتلك .

_تقتلوني ليه ؟!

_بصراحة انت لما جيتي حسستينا أننا مش بشر ولا عايشين زي الناس ،كل حاجة مش عاجبكي احنا كنا راضين بالهدوم القديمة ،والاكل من غير لحمة ،والفرخة اللي بتكفي الاسبوع لكن انت ايه كل حاجة تعملي عليها مشكلة وبابا وماما يقعدوا يحاولوا ويحاولوا طول الليل والنهار علشان يراضوكي ،بصراحة انتي كنتي شريرة اوي .

_بجد انا اسفة ،عمري ما تخليت اني كنت كدا ،بقولك ايه انا هعوضك عن تصرفاتي الشريرة ومن النهاردة هكون عمتو الطيبة قومي كدا وفتحت دولابها ،ايه رايك اختاري اللي يعجبك وخديه .

_ممكن اخد دي هلبسها النهاردة البنات هتتجنن عليها واوعدك مش هبهدلها وارجعها زي ماهي .

_لا مترجعهاش دي لك ،شوفي يا خلود انت كنت صريحة معايا وانا كمان هقولك حاجة مهمة ،انا معرفش البس مع حد ،فكرة اني البس مع حد دي مقدرش عليها ،بس انت خدي اللي انت عايزاه معنديش مانع .ترددت خلود قليلا ،ونظرت لها :انا هخد دي لتقي اختي أصلها مخطوبة ونفسها تلبس حاجة عليها القيمة ادام أهل خطيبها ،هي تقريبا عودك كدا .

_بصي خدي دا ،الفستان اللي اشتريته امبارح .

_عمتو انتي واعية عمتووووووووو

_خرمتي ودني يا مجنونة أيوة واعية جدا وانت كمان النهاردة اختاري لك فستان حلو وانا هدفع تمنه من المحل عندك وتعالي انت وتقي اتغدوا معايا هعزمكوا علي الغداء برا .

_بقولك ايه يا عمتو ممكن بدل الفستان اخد حقي ناشف ،فلوس يعني ،اصلي محتاجة الفلوس علشان اجمعها للجامعة.

_معاشي يا ستي وبرضة هعزمك علي الغداء 

_عمتو حبيبتي فكرة الغداء دي مستحيلة انا هروح الشغل دلوقتي وهرجع تسعة بالليل أما تقي فبترجع مع بابا بعد منتصف الليل .فكرة مستحيلة جدا 

_طيب ايه رايك يوم الجمعة اعزمكم كلكم هنا ،الجمعة إجازة مفيش مشكلة .

_الاجازة دي عند حضرتك نحن قوم لا نعترف بالاجازات ولا نعرف عنها شئ ،نحن نعمل ثم نعمل ثم نعمل وسنموت ونحن نعمل علشان المم .اخذت هنا المال من مروة التي أحضرت لها المزيد من الأوراق والأعمال .

_مروة ممكن اطلب منك طلب .

_اطلبي يا حبيبتي .

_اي شغل عندك ليا هاتيه ،او عندك اصحابك ،انا عايزة أجمع فلوس كتير اوي .

_مش فاهمة ليه يا هنا ؟!

_عندي ديون كتير لازم اسدها .

تاليف دكتورة جيهان محمد 

يتبع ..........


Comments
* The email will not be published on the website.