ماشا والدب


بالرفق والطرفة التي فيه، يقدم البرنامج مغامرات فتاة صغيرة ،تدعى ماشا، مع صديقها الدب. تُظهر علاقتهما كيفية تفاعل الطفل مع العالم الكبير وكيف يمكن للبالغ أن يساعد الطفل في هذه المهمة الصعبة. ماشا فتاة لا تعرف الراحة وهي بالكاد تستطيع أن تبقى بلا حراك بسبب نشاطها غير المنتهي. عليها أن تجرب وتتفاعل مع كل ما يقع تحت ناظرها. إنها ودودة فوق الوصف وتعامل الجميع وكأنها تعرفهم منذ عقود. فضولها وإبداعها هما سبب خوضها مغامرات ممتعة. أصبح العمل محبوباً من قبل العائلات حول العالم. لما يظهره من ذكاء في قدرته على تقديم التسلية والتعليم لكل من الأطفال وآبائهم. وعلى الرغم من أنه لا يحوي على طرق تعليمية مباشرة. إلا أن ماشا والدب يعلمان الأطفال الصداقة الحقيقية، والرعاية، وحرية الإبداع، بالإضافة إلى المهارات الأساسية بأسلوب ذكي وطريف

عدد المشتركين              6 مليون مشترك يوتيوب  

الجنسية                       روسيا - السعودية

عدد المشاهدات              2 مليار مشاهدة 

السوشيال ميديا               يوتيوب




                             فيديوهات

 

06Jul
Comments
* The email will not be published on the website.