بالنسبة للخلطاتِ الطبيعيّة فهي الطريقة المثاليّة لحلِّ الكثير من المشاكل والأمراض، لذلك سنقدّمُ لكم في هذا المقال بعضاً من الوصفات المفيدة في تفتيحِ المناطق الحسّاسة.


أسباب سواد المناطق الحساسة

  • ارتداء ملابس مصنوعة من أنسجة النايلون، والتي تعملُ على توليدِ الحرارة في الجسم، ولا تمتصّ العرق. 

  • الإفراط في تناول الأطعمة التي تحتوي على بهارات وتوابل لاذعة.

  • عدم الانتباه والحفاظ على النظافة الشخصيّة، ممّا يؤدّي لتراكم الأوساخ، ونموّ الفطريّات والبكتيريا التي تؤدّي لحدوثِ السواد.

  • استخدام كريمات كيماويّة في إزالة الشعر عن الجلد. 

  • الإفراط في استخدام مزيلات العرق، والتي تعيق تنفّس مسامات البشرة، ممّا يؤدّي لموت خلايا الجلد. 

  • الإصابة ببعض الأمراض الهرمونيّة.


وصفات لإزالة السواد في المناطق الحساسة

  • الحليب: يحتوي الحليبُ على موادَّ ومركّبات تفتيح طبيعيّة، بالإضافة لقدرتِه على جعل الجلد أكثرَ نعومةً ورطوبة، وللحصول على ذلك، اغمسي قطعة قماش قطنيّة بكميّة من الحليب، ثم ضعيها على المنطقة الحسّاسة كلبخة، واتركيها لمدة عشرين دقيقة، ثم اغسلي المنطقة وجفّفيها جيداً، وطبّقيها يوميّاً بانتظام، حتّى يزولَ السواد بالكامل.

  • البابايا: يدخل البابايا في العديد من وصفات التجميل وتفتيح البشرة، والحفاظ على نعومة الجلد، وذلك بفرك قطعة من لبّ البابايا بالمنطقة الحسّاسة، وتركها لمدة عشرين دقيقة حتى تجفّ، ثم غسلها بالماء الدافىء.

  •  لبّ الطماطم: قطّعي حبّة من الطماطم لنصفيْن متساويين، ثم افركي إحداهنّ بالمنطقة الحسّاسة، حتّى تتشرّبَ كميّة الماء كلّها، ثم استخدمي الأخرى، واستمرّي بذلك لمدّة عشرين دقيقة، ثم اغسلي المنطقة جيّداً.

  • عصير الّليمون: يحتوي الليمون على العديدِ من الخصائص الفعّالة التي تفتّحُ لونَ الجلد، وتنظّفُه من الجراثيم والأوساخ، ولاستخدامه في تفتيح المناطق الحساسة، تُغمس قطعة قطنيّة بعصير الليمون، ثم تُمسح المنطقة بها، وتترك لمدة عشرين دقيقة حتّى يجفّ على الجلد، ثم تُغسل المنطقة بالماء الفاتر، ويوضع عليه أيّ مرطّب طبيعيّ، مثل جوز الهند، مع الانتظام بالوصفة، وتطبيقها حتى يتمّ الحصول على النتيجة المطلوبة.

وشكرا

امل الهادى 

Comments
* The email will not be published on the website.