View My Stats

افضل واجمل 10 وجهات سياحية للعرب فى العالم



نستعرض هنا افضل عشر وجهات سياحية يقصدها العرب فى العالم 

1- بالي اندونيسيا 

تعتبر جزيرة بالى فى اندوسيا من اهم وافضل الاماكن السياحية فى العالم وذلك لجمال الطبيعة الخلابة وشواطئها المميزة .

تتميز شواطئها بالجمال الساحر مثل  سيمينياك، نوسا دوا، كوتا، 

رخص الاسعار فى بالى عن اى منطقة اخرى كان عاملا مهما فى جذب السياح من جميع انحاء العالم يصل اجمالى السياح سنويا 10 مليون سائح .

جمال الطبيعة والغابات الكثيفة وجبال الارز تضفى على الجزيرة سحر خاص تجعل السائح يتعلق بها وغالبا يكرر زيارته لها .

الاستقبال الجميل والبشوش من الشعب الاندونيسى يبهر السائح لانهم شعب يتميز بالطيبة وحسن الاستقبال والترحيب بالاخرين 


2- المالديف 

ب 1200 جزيرة تكونت جمهوية المالديف جزر مرجانية تحطها مياة متدرجة اللون منتجعات وفنادق متباعدة على بعض الجزر طبيعة خلابة وغابات طقس استوائى 

كل هذا جعل منها مقصد العشاق لقضاء شهر العسل من جميع انحاء العالم 

مليون ونصف سائح سنويا معظمهم من المتزوجين حديثا يأتون الى المالديف لقضاء شهر العسل مع الهدوء وجمال الطبيعة فى عزلة عن باقى العالم 

ولكن مع هذا الجمال وهذا السحر تقف الاسعار حائل كبير لدى كثير من السائحين عن القدوم لها فسعر يوم واحد فى احد المنتجعات تستطيع انى تقضى به شهر كامل فى بالى فى اندونيسيا .


3- دبى 

انها الواجهة الشتوية المفضلة لدى الكثير من السائحين حول العالم 

دبى عاصمة السياحة فى الشرق الاوسط مدينة المال والاعمال والسياحة .

فمنذ سنوات تسعى دبي لصُنع نهضة هندسية ومعمارية لا مثيل لها عالمياً، ببناء كل ما هو غريب ومُدهش لافت للأنظار، بدايةً من برج خليفة أعلى ناطحة سحاب بالعالم، ثم برج العرب، ثم أكبر جزيرة نخيل اصطناعية ترفيهية بالعالم. 

وبرغم كل هذا الصخب، توفر دبي أجواء هادئة للاستجمام والاسترخاء، من خلال صحاريها وشواطئها الرائعة التي تُعد بقعة مثالية لجولات السفاري والتخييم، إضافة إلى جولات تسوق فريدة توفرها أسواقها التراثية الشعبية. 

حوالى 15 مليون سائح سنويا من جميع القئات والاعمار فنادق مناسبة للجميع وباسعار تخاطب كل السائحين 


4- بانكوك في تايلاند

بانكوك عاصمة تايلاند ومينائها الرئيسي، وواحدة من أشهر مدن تايلاند ومن أجمل المدن السياحية في العالم ككل، حتى أنها كثيراً ما تُلقّب “أفضل وجهة سياحية في العالم” لما توفره من مقومات ومُتع سياحية ترفيهية مثل الأسواق الشعبية ومراكز التسوق الراقية، مع النوادي الليلية والحانات التي توفر حياة ليلية لا مثيل لها في البلاد، والفنادق عالية المستوى التي توفر خيارات إقامة تلاءم مُختلف الميزانيات.

كما تتمتع العاصمة بانكوك بعدد من ناطحات السحاب العصرية العملاقة، جنباً إلى جنب مع المعابد التاريخية والقصور الملكية ذات التاريخ الأثري.وللباحثين عن رحلة من الاستجمام والاسترخاء تبعث في نفسهم الهدوء والراحة النفسية، فإليهم رحلات قوارب الكاياك أو التاكسي النهري عبر أنهار بانكوك العذبة. كل هذا يساهم بشدة في إدراج بانكوك كأحد أفضل أماكن شهر العسل ويساهم في تصنيفها كأجمل مدينة في العالم.


5- باريس

باريس العاصمة الفرنسية، أكبر وأجمل مدن السياحة في فرنسا ومركزها السياسي والاقتصادي والثقافي. تقع باريس شمال البلاد على مقربة من القناة الإنجليزية، ويُقسّمها نهر السين إلى جُزأين، وقوامهما 20 حي.تم تأسيس المدينة خلال القرن 19 على يد المعماري الفرنسي هوسمان، لتضم مجموعة من أشهر وأهم وأعرق المعالم التاريخية في العالم، والتي جعلت منها أجمل مدن العالم السياحية التي يأتيها السياح من كل حدبٍ وصوب ولا تنقطع عنها الزيارات طيلة العام.ولعل من أهم ما يُميّز باريس من معالم: برج ايفل، كاتدرائية نوتردام، ساحة الباستيل، متحف اللوفر، وغيرها الكثير.


 -6-سنغافورة

سنغافورة هي جزيرة من ضمن 58 جزيرة، وعاصمة لدولة تحمل الاسم نفسه، تقع جنوب آسيا، وتضم عدة فئات عرقية من الهند للصين والملايو وصولاً للعرب والأجانب، وتتمتع سنغافورة المدينة والدولة بكيان اقتصادي عملاق رغم حداثة نشأتها.على جانب آخر وبعيداً عن هذه الأمور، تُوصف سنغافورة بواحدة من أحلى مدن العالم، بما تمتلكه من خيارات ترفيهية جاذبة للأضواء السياحية، كالفنادق الراقية التي تتدرج لتلبي أعلى ميزانيات السفر حتى أقلها، المطاعم التي تُقدّم خبرات مُتنوعة من الطهي من ثقافات وحضارات مُتنوعة تُجسّد ديموغرافية سكانها، أماكن التسوق المُبهرة الزاهية، النوادي الليلية النابضة بالحياة، وأخيراً المهرجانات والأعياد السنوية المُتنوعة بتنوع ثقافاتها. 


7- أنطاليا

أنطاليا أفضل مدن تركيا الساحلية، وواحدة من أجمل المدن السياحية في العالم، لما تتمتع به من شواطئ خلابة ومعالم أثرية براقة، مع مناطق ترفيهية مثالية للعائلات.فإن كانت أنطاليا واحدة من ضمن مدن سياحية مُتعددة تتربع على قائمة أولوياتك ومُخططاتك للخروج في عطلة، فلا تنس المرور بالبلدة القديمة التي تضم عدداً من مواقع المدينة الأثرية العريقة مثل بوابة هادريان الرومانية.أما إن كانت عُطلتك ذات طابع عائلي فلا شك أن شواطئ أنطاليا ومينائها العريق ذي المياه الفيروزية الساحرة وأشعة الشمس اللطيفة والمُناخ المُعتدل ستكون أولى وجهاتك، ولن يتخلى أطفالك بالطبع عن زيارة مدينة الألعاب المائية أكوالاند، واللعب مع الدلافين والحيوانات   البحرية في دولفين لاند.


8- كوالالمبور

كوالالمبور مدينة سياحية من أبرز مدن ماليزيا السياحية الواقعة غرباً، على مضيق ملقا الذي يفصلها عن جزيرة سومطرة الإندونيسية، وإلى جانب تصنيف كوالالمبور كواحدة من أجمل مدن العالم السياحية، بفضل تنوعها الثقافي الذي يشمل في جعبته تراث وحضارة 3 مُجتمعات آسيوية عريقة هي الهند والصين والملايو، فإنها تكتسب أهمية أكبر كعاصمة للبلاد ومركزها الاقتصادي والثقافي.تشتهر كوالالمبور كوجهة سياحية تاريخية وترفيهية مثالية للعائلة؛ حيث تشتهر بمعابدها الدينية مثل معبد كهوف باتو، وناطحات السحاب العملاقة كبرجي بتروناس التوأم ومركز التسوق الرئيسي، إلى جانب أسواقها الشعبية التقليدية وحدائقها النباتية، وما تُنظّمه من احتفالات ومهرجانات ثقافية ودينية لعقائد مُختلفة على مدار العام.


9- لندن

لندن عاصمة بريطانيا، ومركزها السياسي والثقافي والاقتصادي، ومن أهم مدن السياحة في إنجلترا، تقع جنوب البلاد على ضفاف نهر التيميز، وتشتهر بـ “مدينة الضباب” نظراً لكثرة تكوّن الضباب فيها.تتميّز لندن بتنوع مُناخها من منطقة لأخرى طيلة العام، وبشبكة ضخمة مُتطورة من النقل والمواصلات تربط أهم مدنها، بالإضافة إلى تنوع ثقافي شديد يرجع لكثرة الفئات العرقية التي تسكنها، مع عدد من أروع وأشهر المعالم التي جعلتها واحدة من أجمل مدن العالم وأكثرها شعبية سياحية.ولعل من أشهر معالم لندن: برج لندن التاريخي الذي يحوي ساعة بيج بن الشهيرة، قصر باكنجهام الملكي وحدائقه، عجلة عين لندن الدوارة، حدائق كينسنغتون، سوق لندن، متحف مدام توسو “متحف الشمع”، مع آلاف المطاعم والفنادق الراقية. 


10-  اسطنبول 

تعتبر اسطنبول أكبر المدن السياحية في تركيا، وثاني أكبر مدن تركيا من حيث الكثافة السكانية والخامسة عالمياً، وفي الوقت ذاته هي واحدة من أفضل المدن السياحية بالعالم، لما تتمتع به من تاريخ عريق وتنوع ثقافي وحضاري عظيم بفضل ما تواتر عليها من حضارات إنسانية، ولكونها بمثابة البرزخ الذي يربط قارتين مُختلفتين ثقافياً وحضارياً.تُشكّل اسطنبول نقطة الوصل بين آسيا وأوروبا عبر مضيق البوسفور الذي يربط البحر الأسود ببحر مرمرة، ويُشكّل إحدى أهم وأشهر معالمها السياحية، جنباً إلى جنب مع مساجدها وقصورها وأضرحتها العثمانية وأطلال قلاعها وكنائسها البيزنطية وحماماتها التقليدية التي تُعد تجربة مُمتعة فريدة يأتي السياح من مُختلف بقاع العالم للاستمتاع بها.


وشكرا

 T10T

#TOP10



Comments
* The email will not be published on the website.